عقد شراكة بين “الإعلام” السودانية وشركة كليك لتدشين حملة النيل والصحراء

عقد شراكة بين “الإعلام” السودانية وشركة كليك لتدشين حملة النيل والصحراء

تم التوقيع على عقد شراكة وتعاون بين وزارة الإعلام السودانية وشركة كليك للدعاية والإعلان، مساء الجمعة، بمنزل السفير السودانى بالقاهرة، التى تعتبر ضربة البداية لتدشين حملة النيل والصحراء، وذلك بحضور وزير الإعلام د.أحمد بلال عثمان، وكيل الوزارة عبد الماجد هارون، السفير عبد المحمود عبد الحليم، بعض أعضاء البعثة السودانية بالقاهرة، السفير رشاد فراج الطيب، المستشار الإعلامى، محمد عبد الله جبارة، وآخرون من أعضاء البعثة إضافة لوفد وزارة الإعلام وسط حضور إعلامى مكثف.

ووقع عن الجانب السودانى الوكيل عبد الماجد هارون وعن شركة كليك أسامة طبق، مدير عام الشركة، الذى قدم شرحا وافيا لمشروع حملة النيل والصحراء والمشاريع التى ستقوم الشركة بتنفيذها من أجل التعريف بالسودان الآخر.

 

مشروع بوابة السودان

تحدث الوزير د.أحمد بلال شاكرا الشركة على هذه الجهود المقدرة، وقال إن هذا الدور الذى تقوم به وزارة الإعلام، يصب فى مصلحة كثير من الوزارات بصورة عامة والسودان ككل بصورة خاصة، مشيرا إلى أن مشروع بوابة السودان الذى تسعى الوزارة لإنشائه هو مشروع مكمل لبوابة مجلس الوزراء الإلكترونية.

بدوره أثنى السفير عبد المحمود عبد الحليم على دور الشركة فى عكس الصورة الحقيقية للسودان، وقال إن السودان يواجه حملة إعلامية شرسة وجب التصدى لها والتعريف بالسودان الآخر.

هذا وستظهر باكورة هذا التعاون خلال العشرة أيام القادمة بطباعة 50 ألف نسخة من كتاب النيل والصحراء بثلاثة لغات هى العربية والفرنسية والإنجليزية، ويليه كتاب السودان اليوم، وتدشين البوابة الإلكترونية خلال شهر يوليو القادم.